منتدى البابا كيرلس السادس
مرحبا بك في منتدى البابا كيرلس السادس


انت غير مسجل فى المنتدى برجاء التسجيل


لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.


الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  عدل الله حسب تعليم الكنيسة الجامعة عن الثالوث - (3)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الابن الضال
Admin
Admin


عدد المساهمات : 262
تاريخ التسجيل : 16/04/2011
العمر : 26

مُساهمةموضوع: عدل الله حسب تعليم الكنيسة الجامعة عن الثالوث - (3)    الخميس يوليو 21, 2011 7:04 pm









3 - عدل الله حسب تعليم الكنيسة الجامعة عن الثالوث


العدل وإخلاء الابن
لذاته ( الجزء الأخير
)


كما ورد في رسالة
فيلبي 2: 6



عن رسالة الأب
صفرونيوس إلى تلميذه ثيؤدوروس



تحت عنوان التوبة
وعمل الروح القدس في القلب



مترجم عن المخطوطة
القبطية



الناشر : أبناء
القديس البابا أثناسيوس الرسولي



صفحة 37 – 38


+
س: مَن الذي فرض على الابن الوحيد رب
المجد أن يُخلي ذاته ويأخذ صورة العبد ؟ هل هو العدل ، أم الصلاح ، أم المحبة ؟


لقد فصلنا صفات الله بهذا
السؤال ، وبذلك وقعنا في بئر وتعليم الموحَّدين الناقص الذي لا ماء فيه
.

لقد تطوع الابن بسبب محبته
للآب أن يقبل صورة عبد ، وأن يأخذ ما هو ضد طبيعته ، أي الطبيعة الإنسانية
المحدودة ،

فهل صار الابن محدوداً بالجسد ؟ الجواب
: لا .

إذن كيف أخلى ذاته وخضع –
كأقنومٍ – لطبيعة ليست طبيعته
؟ والجواب هو
في كلمات الرب يسوع ، فهو لم يفقد حرية اختياره ، بل فعل ذلك حراً وجاز كل مراحل التدبير حسب اختياره
. مات بحريته ، وقبل ذلك أسلم جسده بسلطانه وحسب محبته وبإرادته وحده حسب كلمات التقوى ( قداس
مار مرقس
) .

هنا يجب أن يكف العقل عن بحث
الأسئلة

خارج حدود التدبيـــــــــر ، بل عليه يدخل أعماق التدبيــــر لكي
يرى عدل إخلاء الذات في يســـــوع المسيح ربنا
. وماذا نقول عن الابن وهو يجوز حياة
العبد . والعبد في اتحاده وتأقنمه بالابن ، يجوز جبل طابور ، ويأتي بالموتى من نفاية
الكون إلى الحياة ، وبالابن وهو يرى جسده على الصليب ونفسه معلقه بمحبة نارية جعلــــــت الكون كله يتزلزل . هذه أمورٌ
لا تخضع للبحث الفلسفي ، بل يجـــــــــب أن
تُـــترك
لمبادئ التدبيـــــر
، وهي حسبمـــا نعرفها :

أولاً : إن كل ما فعله الرب كان لتقدمنـــا ولخيرنـــا .
ثانياً : عندما أخلى ذاته ، ظل الرب الواحد والإله المتجســـــــد ؛ لأنه لم يكن مرة
إلـــــــهاً ، وفي مناسبات أخرى إنســــــاناً
،
فهذا
ضد الاتحاد الذي لا يقبل الانقســـــــــــام
.
ثالثاً : في موته المحيي ، ذاق الموت بالجســــــد لكي يبيده في كيانــــــه ، أي سمح للموت أن يقترب منه لكي يلاشيه .
رابعاً : أباد الجحيم بقوة لاهوته ، ولكن
بواسـطـــــة نفســــــه الإنسانيــــة التي أشرقت في ظلمات الجحيم مثل البرق ،
وهدمت كل قوات الظلمة
.


ولم يفعل الرب ذلك بالعدل
وحده أو بالمحبة وحدها ، بل بعدل إخـــــــلاء الذات الذي يعلو على كل تصوَّرات
العقل

منقول

اذكرونا واذكروا الخدمة فى صلواتكم
امــــــــــــــــــــ+ــــــــــــــــــــــــين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عدل الله حسب تعليم الكنيسة الجامعة عن الثالوث - (3)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البابا كيرلس السادس :: الطقسيات الكنسية :: تثبيت العقيدة-
انتقل الى: